Wednesday, August 4, 2010

رحلة في عالم المثليين العرب


هل هناك هويَّة جنسيَّة غير "الرجل" و"المرأة"؟ هل هناك ميول جنسيَّة لا تندرج في إطار المعادلة المتعارف عليها من "رجل " و"امرأة " معًا ؟ طالما أنّ لا خلاف على أنَّ الأحرف التي خطّ بها السؤال هي باللغة العربيَّة، فإنَّ لا خلاف كذلك على أنَّ الجواب على السؤال سيكون من "المحرّمات".

 الثقافة والأسرة والمجتمع العربيّ ينفي عن نفسه هذه "التهمة" ويفضّل وضع "الهوية الجنسيَّة الثالثة" أو "ذوي الميول الجنسيَّة المغايرة" في سلّة واحدة، وركلها بعيدًا أو انكارها.

وعلى الرغم من أنَّ النظرة إلى المثليات والمثليين تتباين بين مجتمع عربيّ وآخر، كما انَّها تتباين داخل المجتمع ذاته، وداخل الأسرة نفسها، وحتى لدى الشخص نفسه، وتبقى فئة ذوي الميول الجنسيَّة المغايرة مثار جدل، وموضوع يصنّف "تابو" ... وإن جاز الحديث عنه بين "الناضجين" و"الطبيعيين"، فبعد الساعة التاسعة مساءً.

بعيدًا عن الأحكام الجاهزة، والأنماط الجامدة، وانطلاقًا من واقع ملموس، وأصوات تعلو رويدًا إن عبر المنتديات العربيَّة أو من خلال جمعيَّات تمّ تأسيسها مؤخرًا تطالب بحقوق هذه الفئة، تدخل "إيلاف" عالم المثليات والمثليين في بعض الدول العربيَّة كلبنان ومصر والمغرب والعراق، لتقصّي أوضاعهم ونظرة المجتمع إليهم وطريقة عيشهم وأماكن تواجدهم وكيف يراهم القانون؟

يتطلعون لمغادرة العراق لدول توفر حرية ممارستهم لرغباتهم 

  المثليون في العراق ترعبهم سلطة الدين والتقاليد


تمنى مثليون التقتهم إيلاف السفر الى خارج العراق والانتقال الى دول حيث يمكنهم العيش بحرية اذ انهم يشعرون بالاضطهاد في بلدهم، فلا مقهى أو ناد أو جمعية تدافع عنهم وعن حقوقهم كما يتجنبون حتى الظهور أو إعلان حقيقتهم على الانترنت خشية القتل.

في ظل تصاعد الأصوات المؤيدة لخطواتهم: 

المثليون في المغرب يبحثون عن التحرر في مجتمع يطالب بعزلهم 


للمثليين في المغرب مجلة الكترونية وشوارع وعلب ليلية خاصة بهم إلا أنهم يفتقرون إلى تأييد المجتمع لهم إذ ما زالت تعلو الأصوات التي تطالب بعزلهم والتظاهر ضدهم ومحاكمتهم مقابل قلّة تشدد على حمايتهم وحريتهم.

 رغم الشعور العام النابذ والدعوة لاستئصالهم 

المثلييون في الجزائر تزايد واثبات للوجود 



أجرت إيلاف تحقيقاً حول المثليين في الجزائر الذين بدأوا بابراز تواجدهم هناك عبر عدد من المقاهي والأماكن والمواقع الالكترونية والجمعيات غير المرخص لها، وذلك رغم نظرة المجتمع التي تعتبرهم مرضا مشينا تطمح لاستئصاله. 


المثليون في مصر ... حياة سرية تخرج الى العلن 

يعامل المثليون في مصر كأي مجموعة خارجة عن القانون. فالمجتمع ينبذهم والأمن يعتقلهم والقانون يحاسبهم مما يدفعهم لإبقاء علاقاتهم في الظل حرصاً على سلامتهم وحفاظاً على حياتهم الأسريّة والمهنيّة


السعودية بدات في دراسة تحصي المثليين ولم تظهر نتائجها 


يرى مراقبون أن المثلية الجنسيَّة في السعودية لم تصل إلى حد الظاهرة وإنما لا تزال مشكلة لا بد من الإنتباه لها، ووضع الحلول المناسبة للحد منها، وخصوصاً عند الفتيات اللواتي تتفشى لديهن المثلية أكثر من الشباب.


مراكز تجمع المثليين في لبنان تخدم السياحة الجنسية 


أجرت إيلاف تحقيقًا حول أوضاع المثليين في لبنان، أشارت فيه إلى الأماكن التي يرتادونها من علب ليليَّة وبارات وحمَّامات عامَّة، ناقلة آراءهم وطريقة عيشهم، والقوانين التي تتربَّص بهم لتحرمهم من حقوقهم الاقتصاديَّة والاجتماعيَّة. وألقت الضوء على ما تقوم به جمعية حلم المدافعة عن حقوق المثليين في لبنان. 

المصدر موقع ايلاف 
قريبا ... سيعرض تقريرا مفصلا على كل بلد ...

1 comment:

  1. http://gaypride-tryitfirst.blogspot.com/2011/09/blog-post.html

    ارجوا ابداء رأيكم...

    ReplyDelete